Connect with us

معلومات ونصائح طبية

أفضل 7 طرق للوقايه من مرض السكري

Published

on

أفضل 7 طرق للوقايه من مرض السكري

أفضل 10 طرق للوقاية من مرض السكري ، عندما يكون هناك احتمالية للإصابة بمرض السكر من خلال تواجد بعض العوامل التي تعتبر كمؤشرات تصل نسبتها إلى 90% لاحتمالية الإصابة لذلك لابد من معرفة طرق الوقاية وكيفية تجنب الإصابة بالسكري في المستقبل، سوف نتعرف على العوامل التي قد تؤدي إلى الإصابة بالسكري وكيفية تجنبها.

أفضل 10 طرق للوقاية من مرض السكري

داء السكري يعرف بأنه ارتفاع في نسبة السكر في الدم وينتج عن خلل في عمل البنكرياس وعدم قدرته على إنتاج الأنسولين، أو خلل يحدث في خلايا الجسم التي تستقبل الأنسولين. ولذلك لابد من معرفة طرق الوقاية من الوصول لهذه المرحلة من الخلل ومنها:

الطريقة الأولى: ممارسة العادات الصحية

أتباع نظام غذائي صحي من أهم الأمور التي تحافظ على صحة الجسم عموماً والحماية من الإصابة بمرض السكر في المستقبل، ومن العادات الصحية نظام الأكل:

  1. الحصول على وجبة الإفطار بانتظام من الأمور الهامة التي تساعد على ضبط نسبة السكر في الدم.
  2. تناول الخضراوات والبعد عن النشويات والسكريات من الأمور التي تحافظ على طاقة الجسم وصحته، وصحة القلب.
  3. البعد عن التدخين والمشروبات الكحولية والأطعمة الجاهزة.
  4. الحفاظ على تناول وجبة من الأسماك الغنية بأوميجا 3.
  5. تناول المواد الغذائية الغنية بالألياف، والتي تتوفر في الفاكهة والخضراوات الطازجة.
  6. تناول الحبوب الكاملة والحفاظ على الوزن.

الطريقة الثانية: ممارسة التمارين الرياضية

دائما ينصح الأطباء بممارسة التمارين الرياضية أو ممارسة رياضة المشي لمن هم كبار في السن أو السيدات لما له من فوائد كبيرة في:

  • العمل على تنظيم السكر في الدم من خلال زيادة معدلات الحرق خاصة لمن هم يعانون من زيادة في الوزن.
  • وجد الأطباء أن هناك علاقة قوية بين تحفيز الأنسولين في الجسم وممارسة الرياضة.
  • يساعد المشي صباحاً على تجدد خلايا الجسم والشعور بالنشاط والحيوية مما يحن من المزاج.
  • ممارسة التمارين التي يحبها الشخص تساعد على الحفاظ على نسبة السكر في الدم.
  • من الرياضات التي تساعد على الحفاظ على صحة الجسم الرياضات الهوائية، وتمارين التأمل مثل اليوجا.
أفضل 7 طرق للوقايه من مرض السكري

أفضل 7 طرق للوقايه من مرض السكري

الطريقة الثالثة: الكشف الدوري

  • متابعة الحالة الصحية والكشف الدوري يؤدي إلى اكتشاف الإصابات واحتمالية الأمراض بوقت مبكر وبالتالي يساعد على التوصل للحلول السريعة ووصف الأدوية المناسبة لها.
  • وإجراء التحاليل الخاصة بمرض السكري ومكاشفة الطبيب بالأمراض الوراثية في العائلة يساعد على التشخيص والاكتشاف المبكر.
  • إجراء الفحوصات من سن الخامسة والأربعين من الأمور الهامة، والفحص قبل هذا العمر لمن لديهم خطورة أو احتمالية الإصابة بالسكري.
  • ارتفاع ضغط الدم من العوامل التي تكون نذير للإصابة بمرض السكر لذلك يساعد الفحص الدوري واكتشاف الإصابة بارتفاع ضغط الدم في مواجهة المشكلة المحتملة والعم على تناول الأدوية التي تساعد على ضبط الضغط.
  • الفحوصات الدورية تساعد في الكشف عن مستوى الكولسترول في الدم وكذلك الدهون الثلاثية ومواجهة مشكلات السمنة التي تؤثر على صحة القلب والأوعية الدموية وتساعد في ظهور مشاكل الخلل في نسبة الجلوكوز.

الطريقة الرابعة: الحفاظ على الحالة النفسية

من الأمور الهامة التي تؤثر في ظهور بعض الأمراض على الإنسان الحالة المزاجية والتعرض للضغوط النفسية:

  • البعد عن الإجهاد النفسي والعصبي والحصول على قسط كافي من النوم من الأمور الهامة لصحة الإنسان، وثبات معدل السكر في الدم.
  • عدم تناول المنبهات والعمل لفترات طويلة وإهمال فترات الراحة والترويح عن النفس من الأمور التي تزيد من خطر الإصابة بالأمراض وخاصة مرض السكر.

  الطريقة الخامسة: تعزيز الجهاز المناعي للجسم

يحتاج الجسم إلى تعزيز الجهاز المناعي للمحافظة على صحة الجسم من الأمراض التي تهاجمه، ويمكن تعزيز الجهاز المناعي ضد الأمراض المزمنة مثل السكر عن طريق:

  • المحافظة على الحياة الصحية السليمة عن طريق تناول الغذاء الصحي وممارسة الرياضة.
  • تناول الفيتامينات والمعادن والمكملات الغذائية الهامة تحت إشراف الطبيب.
  • البعد عن الضغوط النفسية والمكيفات والتدخين.
  • البعد عن السهر والإجهاد والتعرض للمشكلات التي تؤثر على المزاج.
  • الترويح عن النفس عن طريق السفر أو ممارسة الألعاب المختلفة.
  • شرب الماء بكثرة والعصائر الطبيعية والبعد عن المواد الحافظة.
أفضل 7 طرق للوقايه من مرض السكري

أفضل 7 طرق للوقايه من مرض السكري

الطريقة السادسة: الوقاية من سكر الحمل

يعتبر سكر الحمل من الأنواع المؤقتة ولكن لابد من الحرص كثيراً عند الإصابة بسكر الحمل حتى لا تتفاقم المشكلة ويستمر السكر بعد الولادة ولذلك يجب مراعاة التالي:

  • العمل على الحفاظ على الوزن قبل الدخول في الحمل ولا تعتبر زيادة الوزن نذير الإصابة بالسكر إلا أنها من عوامل الإصابة.
  • اتباع النظام الغذائي والصحي والمتابعة مع الطبيب أول بأول، وعدم الإفراط في تناول المواد التي تزيد من نسبة السكر في الدم.
  • ممارسة المشي بصفة مستمرة أو ممارسة بعض التمارين الرياضية الخفيفة.
  • عند الإصابة بمرض سكر الحمل يجب استشارة الطبيب والعمل على متابعة التحاليل الدورية وقياس السكر وتناول الأدوية اللازمة.

أدوية الوقاية من مرض السكر

  • الأدوية التي تقي من تفاقم مرض السكر والحد من تطوره من الأمور الهامة التي يجب الالتفات لها ومتابعة الطبيب وتحليل السكر صائم وفاطر حتى يتمكن الشخص من مواجهة تفاقم الوضع.
  • قد تؤدي الطرق العادية من ممارسة التمارين الرياضية واتباع الأنظمة الغذائية الصحية إلى المساعدة في تقليل احتمالية الاستمرار في ارتفاع السكر في الدم.
  • من الأدوية التي تساعد في علاج السكر Metformin، ويمكن أيضا استخدام بدائل السكر مثل العسل الأبيض، وبدائل السكر من الحبوب التي تكون بطعم السكر ولكنها تحافظ على الجسم من ارتفاع السكر.

وسائل احترازية في حال الإصابة بمرض السكر

تعرفنا على سبل الوقاية من مرض السكر قبل الإصابة ولكن في حال الإصابة بمرض السكر من النوع الأول أو الثاني أو سكر الحمل ما هي طرق الحفاظ على صحة الجسم.

  • يجب الحفاظ على مستويات السكر في الدم عن طريق تناول الأدوية المناسبة:
  • معدل السكر الصائم هو 100 إلى 120.
  • مستوى السكر مع تناول الطعام هو 140.
  • نسبة الهيموجلوبين في الدم 7%.

عند ارتفاع نسبة السكر في الدم يتم وصف الأنسولين كنوع من العلاج الدائم الذي يحافظ على توزن نسبة السكر في الدم ويقوم بتغذية الخلايا عن طريق نقل الجلوكوز في الدم، ويجب الحرص من التالي:

  • ارتفاع نسبة السكر بشكل عالي يؤدي إلى الكثير من الأمراض وخاصة أمراض القلب والشرايين.
  • الجروح وتركها لتصل إلى تقيحات تسبب خطورة على الأعضاء إما بالبتر أو تصل إلى خطورة على الحياة.
  • كما يعرف ارتفاع السكر في الدم بخطورته على صحة الإنسان، فإن انخفاض اسكر له مضاعفاته أيضاً.

في النهاية قدمنا لكم طرق الوقاية من الإصابة بالسكري وأهم الوسائل التي يمكن اتباعها للحفاظ على حياة صحية وسليمة، مع تجنب المضاعفات في حال تم الإصابة بالسكري سواء من النوع الأول أو الثاني أو سكر الحمل، ومضاعفاته.